الرئيسية » منوعات » 4- Serial doctors دكتور قاتل !

4- Serial doctors دكتور قاتل !

Serial doctors

هذه المقالة محاولة لتجميع قصة بالعامّية نشرها الدكتور ناصر أمجيد بعنوان Serial doctors حين كان طبيبا خارجيا، في صفحة تحمل نقس العنوان على الفايسبوك. رابط الصفحة الذي لم يعد يعمل https://www.facebook.com/pages/Serial-Doctors

Serial Doctors

الحلقة 4 :

ملحوظة: أحداث هذه القصة خيالية بحتة
——————————
(…)

سديت الباب, و طلعت للمصلحة الفوق نقلب على قنت فين نعس… إيه حتى أنا مافهمتش كيفاش و لكن جاتني واحد الراحة غريبة فاش قتلتو, و لأول مرة بغيت نحط راسي و ننعس فالسبيطار.”

لأول مرة ملي بدا كايعاود شاف فيا…. لقا عينيا محلولين على حدهم, وجهي صفر.

يدو مابقاتش كاترعد و عينيه كايبردو شوية بشوية… بدا كايبان فوجهو داك السيد للي كانعرف…. كانعرف؟؟؟؟ على من كانكدب ؟ كلشي ترون فدماغي, مايمكنش لي كايضحك بحال هاد الضحكة كيف الدري الصغير يكون دار هادشي كامل. منين جاتو هاد الفكرة؟ هادالزعامة؟ هاد برودة الدم باش كايعاود؟ و الأغرب هاد الثقة فيا أنا لمن كايعاود.

السكات ديالو خلاني نهضم شوية من داكشي للي قال…و لكن مزال ما فهمت كلشي.

“غاتسولني علاش أنا هنا كانعاود ليك بلاصت مانكون فبولمهارز؟ غانقوليك مرة أخرى حيث سيدي ربي عارفني آش كاندير و عاونني. فقت الصباح, السبيطار بدات فيه الحركة, لعيالات دلميناج هوما اللولات كايسبقو للسبيطار, و كيما توقعت هبطت و أنا تلاقا وحدة سخفانة و السيكيرتي و الفراملية واقفين قدام واحد لاصال فالمستعجلات.

لبست الوجه الدرويش ديالي و مشيت كانجري عند الفراملية :

_ آش واقع ياك لاباس؟ مال لالة مليكة ؟ (عيالات دلميناج كلهم كانعيط ليهم لالة…. حيت تمارة للي كايضربو ماتقد عليها تتا مرأة كانعرفها)

_ واحد الراجل لقاوه ميت فوق لباياص.

حليت فمي و عيني على حدهم… كون ماكنتش عارف راسي آش داير كون تيقت راسي ههه.

تعرفو على السيد بلي هو بات ديك البنت للي دخلات البارح…قلبت بعينيا بانت ليا مرتو واقفة حدا الباب كاتبكي, و لكن على من. مشيت عندها :

_آجركم الله أ لالة, الله يصبركم.

_ مامشا معاك باس آ دكتور .

قالتها و صوتها فيه واحد “الحمد لله” مخبية وسط الهضرة…. كانت كاتبكي و لكن ماشي من نيتها. ملي كاتكون مولف تكذب و تعيش بجوج وجوه كاتولي تقرا الكذابة بحالك بالجرا…. حيت كل كذاب كايفكرك براسك.

ماعرفوش السيد باش مات, حيت تا أنا عرفت علاش قتلتو هكاك…. ما بانتش ليهوم بلاصت الإبرة, حيت ماشي أول مرة نفكر نقتل شيواحد , حسبوها موتة ديال الله…. و راه ديال الله, هو للي عاوني حتى درت داكشي للي درت.

دابا بقات حاجة وحدة, هند كيبقات؟

مشيت كانتجارا لقيتها نعسوها فالمصلحة فاش كاين أنا نيت, مارديتش ليها البال إمتى طلعوها حيت الليلة الفايتة نعست بحال الدري الصغير.

مشيت طليت عليها, لقيتها ناعسة, طليت على السكانير و قريت الضوصي ديالها, الحمد لله السكانير د الراس مزيان, و الهرس للي فرجليها و يدها مقدور عليهم… المشكلة فالهرس للي لداخل. أنا أسيدي ربي درت داكشي علاش قدرت بداكشي للي عطيتيني, يا ربي ماتخليهاش بوحدها. يديها صغيورين و شوية د الحنة باقية فطراف ضفارها.

هند, شكرا… دابا أنا متأكد أنه عندي باقي مايدار فالدنيا.”

سكت و كمل البيرة العاشرة ديالو…. إمتا شرب لخرين؟؟ ماعليناش. السؤال الأهم هو : علاش أنا مانخافش منو و هو يالاه عاود ليا على كيفاش قتل راجل بكل برودة…. علاش كانحس براسي موافق على داكشي للي دار….واش نيت الله للي بغاه يدير داكشي؟

“إيه الروح عزيزة عند الله…. ولكن أ دكتور كيما قلتي, بحالو مايستاهلوهاش.”

شاف فيا, ضحك, خلصني و عطاني نفس البوربوار ديال كل نهار…. مازادنيش ريال على داكشي للي موالف… يمكن باش مانحس بيه كايشري سكاتي؟

هو كايعاود ليا حيت هو بغا, ماشي الشراب للي خلاه يهضر.

عن La Perle Rose

شاهد أيضاً

Serial doctors

34- Serial doctors دكتور قاتل !

Serial doctors هذه المقالة محاولة لتجميع قصة بالعامّية نشرها الدكتور ناصر أمجيد بعنوان Serial doctors حين كان طبيبا ...